أنْ يُنفِق المرءُ مما يُحب،

رُويَ أنَّ عبدَ الله بن عُمر - رضي الله عنهما - نَزلَ الجحفةَ وهو شاكٍ، فقال: إني لأشتهي حيتانًا.
فالتمسوا له، فلم يجدوا إلا حوتًا واحدا فأخذتُه امرأتُه، فصنعَتهُ، ثم قَرَّبتهُ إليه، فأتى مِسكينٌ، فقال ابن عمر - رضي الله عنهما - خُذهُ.
فقال له أهله: سبحانَ الله، قد عَنيتَنا ومعنا زادٌ نعطيه.
فقال: إنَّ عبد الله يُحبه - يعني يحب أكل الحوت، فذلك جاد به دون غيره -.

ورُويَ أن سائلًا وقف بباب الربيع بن خثيم، فقال: أطعِموه سُكّرًا.
فقالوا: نُطعِمهُ خُبزًا أنفعُ له.
فقال: ويحكم،أطعموه سُكرًا، فإن الربيعَ يُحب السكر.

حُرِرَت من قِبل في الخميس، 04 تشرين الثاني 2010

لا يوجد تعليقات، كُن أول من يكتب تعليقاً..
الرجاء تسجيل الدخول للتعليق