الاحسان

يا محسنون جزاكم المولى بما ... يرجو على مسعاكم المحمود

كم رد فضلكم الحياة لمائت ... جوعا وكم أبقى على مولود

كم يسر النوم الهنيء لساهد ... شاك ولطف من أسى مكمود

كم ضان عرضا طاهرا من ريبة ... ونفى أذى عن عاثر منكود

خليل مطران

حُرِرَت من قِبل في الخميس، 02 نيسان 2015

لا يوجد تعليقات، كُن أول من يكتب تعليقاً..
الرجاء تسجيل الدخول للتعليق