الدنيا

الدنيا أدوار ، والنَّاسُ أطوار ، فالبس كُلَّ يومٍ بحسبِ ما فيه مِنَ الطوارق وجالس كُلَّ قومٍ بقدرِ ما لهم من الطرائق . فلن تجري الأيامَ على أُمنيتك ، ولن تنزل الأقوامَ على قضيتك . ولن تُشايعكَ الدنيا إلى ما تروم ، وإن ساعدتك فمُساعدتها لا تدوم .


لا تنسوا عبدالله " ياقوت " من صالح الدعاء .

حُرِرَت من قِبل في الجمعة، 15 أيار 2015

لا يوجد تعليقات، كُن أول من يكتب تعليقاً..
الرجاء تسجيل الدخول للتعليق