المَرءُ بِأصغَريه

دخلَ ضَمرةُ بن ضمرة النَهشلي على النعمان بنُ المُنذر، فازدراهُ لِدَمامَتِهِ و قِصَرِه فقال النعمان :تَسمعُ بالمُعيدي خَيرٌ مِن أنْ تراه.
فقال ضمرة :أبيت اللعن، إنّ الرجالَ لا تُكالُ بالقفزان ولا توزَنُ بميزان وإنّما المرءُ بأصغَريه قَلبه ولسانه إنْ صالَ صالَ بجنان وإنْ قال قال ببيان.

البيان والتبيين للجاحظ.
حُرِرَت من قِبل في الاثنين، 25 تشرين الثاني 2013

لا يوجد تعليقات، كُن أول من يكتب تعليقاً..
الرجاء تسجيل الدخول للتعليق