​​حرٍضْ بَنيكَ على الآدابِ

حرٍضْ بَنيكَ على الآدابِ في الصغرِ ..كيْما تقرً بهم عَيناكَ في الكبرِ

وإنما مثل الآداب تجمعُها .... .في عنفوانِ الصٍبا كالنقش في الحجرِ

هي الكنوز التي تنمو ذَخائِرُها ....... ولا يخافُ عليها حادثُ الغيرِ

إن الأديب إذا زلت به قدم ....... يهوي إلى فرش الديباج والسررِ

الناس اثنان ذو علم ومستمع ...... واع ٍ وسائرهمكاللغو والعكرِ

علي بن أبي طالب(ع)

حُرِرَت من قِبل في الاثنين، 02 آذار 2015

لا يوجد تعليقات، كُن أول من يكتب تعليقاً..
الرجاء تسجيل الدخول للتعليق