حِلمُ اللهِ

سَألَ بَعضَهُم حَكيماً : كَيفَ أصبَحت ؟ فقال : أصبَحتُ وَ بي مِن نِعَمِ اللهِ ما لا أُحصيهِ مَع كَثرَةِ ما أعصيهِ فلا أدري أيُّهُما أشكُر، جَميلَ ما يَنشُر (أي ما ينشره الله عليّ مِن نعمه) أَمْ قَبيحَ ما يَستُر (أي ما يستُرهُ الله عني مِن المعاصي) .

حُرِرَت من قِبل في الأحد، 28 تشرين الثاني 2010

لا يوجد تعليقات، كُن أول من يكتب تعليقاً..
الرجاء تسجيل الدخول للتعليق