فَجرُ السّلام

أَدرِكْ بِفَجرِكَ عَالماً مَكروبا -- عَوَّدتَ فَجرَكَ أنْ يَكونَ كَذوبا
يا أيُّها السِلمُ المُطِلُّ على الوَرى -- طُوبى لِعَهدِكَ إنْ تَحقَّقَ طُوبى
ما بالُ وَجهُكَ بَعدَ طُولِ غيابِهِ - يَحكي وُجوهَ العاشِقينَ شُحوبا
لَمْ يَبقَ في مَجرى الدِّماءِ بَقيةٌ -- شَكَت العروقُ مِن الدِّماءِ نُضوبا
طَحَنَت فَريقَيها الحروبُ بِضِرسها -- لا غالباً رَحَمتْ ولا مَغلوبا

 

قال الشاعر هذه الأبيات في خضم الحرب العالمية الثانية، والتي راح ضحيتها عشراتُ الملايين مِن البشر.

حُرِرَت من قِبل في الثلاثاء، 23 تشرين الثاني 2010

لا يوجد تعليقات، كُن أول من يكتب تعليقاً..
الرجاء تسجيل الدخول للتعليق