في القَبر.... كيفَ تَرَى أكُونُ

إِني أَبُثّك من حَديثي

والحديثُ ذو شُجُونُ
غَيَّرتُ مَوضِعَ مَسْكَني
يَوماً فَفارَقَني السُكونُ
قُلْ لي فأوّلُ لَيْلَة في
القَبر.... كيفَ تَرَى أكُونُ

"الوزير المغربي"

حُرِرَت من قِبل في الأربعاء، 11 آذار 2015

لا يوجد تعليقات، كُن أول من يكتب تعليقاً..
الرجاء تسجيل الدخول للتعليق