لا حياةَ لِمَن تُنادي

لقَد أسمَعتَ لَو نادَيتَ حَيّاً  -- ولكن لا حَياةَ لِمَن تُنادي
فَلَو ناراً نَفَختَ بِها أضاءَت -- ولكن كُنتَ تَنفُخُ في الرَّمادِ

حُرِرَت من قِبل في الاثنين، 06 كانون الأول 2010

لا يوجد تعليقات، كُن أول من يكتب تعليقاً..
الرجاء تسجيل الدخول للتعليق