مكانة الاُم

حَرِروها وإنها لحريه ... وامْنحُوها حُقوقها الوطنيه

هي في الشعبِ نِصفَهُ وهي أمٌ ... لبِنيهِ وقُوةً سِحريه

هَزَّتْ المهْدَ في حَنان ورِفْق ... وغَذَّتْهُ السُمُوَ والأرْيحِيَّه

ولها بيننا رسالةَ صِدْقٍ ... إنْ صَدَّقْنا الجِهادَ عَزْمًا ونِيَّه

كيف يُلقى في الأسرِْ من سَاقَ شَعباً ... مُؤمِنا للخَلاصِ والحُريّه

وهي أمُ الحِمىَ وناهيكَ فَضْلاّ ... كادتْ الأمٌ أن تكونَ نَبِيّه

عامر محمد بحيري

حُرِرَت من قِبل في الخميس، 12 آذار 2015

لا يوجد تعليقات، كُن أول من يكتب تعليقاً..
الرجاء تسجيل الدخول للتعليق