من أشعار الفاروق (1)

من صدفت عن الدنيا و زينتها **** فلم يغرك من دنياك مغريها


ماذا رأيت بباب الشام حين رأوا **** أن يلبسوك من الأثواب زاهيها


و يركبوك على البرذون تقدمه **** خيل مطهمة تحـلو مرائيـها

مشى فهملج مختالا براكبه **** و في البراذين ما تزها بعاليـها

فصحت يا قوم كاد الزهو يقتلني **** و داخلتني حال لست أدريها

و كاد يصبو إلى دنياكم عمر **** و يرتضي بيـع باقيه بفانـيها

ردوا ركابي فلا أبغي به بدلا **** ردوا ثيابي فحسبي اليوم باليها

الفاروق : عمر بن الخطاب

حُرِرَت من قِبل في السبت، 25 تموز 2015

لا يوجد تعليقات، كُن أول من يكتب تعليقاً..
الرجاء تسجيل الدخول للتعليق