أحمد بن محمد بن عبد ربه

ابـن عـبـد ربـّـه
ابن عبد ربه الأندلسي 246 - 328 هـ / 860 - 939 م أحمد بن محمد بن عبد ربه بن حبيب بن حُدير بن سالم أبو عمر. الأديبُ الإمامُ صَاحِبُ العِــقــــدِ الفـَــريــدِ، مِن أهلِ قـُــرطـُـبَة. كان جَـدُّه الأعلى سَالِــم مَولى هِشـامُ بن ِعَـبـدِ الرَّحـمَن بن مُعَاويَـة. وكان ابنُ عَـبدِ ربـِّه شاعراً مذكوراً فغـَلـبَ عَـليهِ الاشتِغالُ في أخبَارِ الأدَبِ وجَمعِها. له شِـعـر كـَــثيـر، مِـنه ما سمَّاه المُـمَـحِّصَات، وهي قصائدٌ ومقاطِـعٌ في المَواعظِ والزُّهــدِ، نـَـقـَـضَ بها كلَّ ما قاله في صِبَاهُ مِن الغـَزَل ِ والنـَّـسيبِ. وكانـَـت له في عصرهِ شُهرَةٌ واسعة ٌ وهو أحَدُ الذينَ أثِرُوا بـِأدَبهم بعد الفــَقر. أما كتابه (العقد الفريد) فمن أشهر كتب الأدب سماه العقد وأضاف النـُّسَّاخُ المُتأخـِّـرُون لفظ الفـَريدِ. وله أرجُوزَةٌ تاريخية ٌ ذكر فيها الخلفاءُ وجعل معاوية َ رابـِعَهم !! ولم يَذكر علياً فيهم وقد طـُبـِـعَ من ديوانِه خمسُ قصائِدَ وأصيب بالفالج قبل وفاته بأيام.

المقولات (0 مقولة):