عربية

116 مقولة

مبادئ كل فن

إن مـــبادئ كل فن عشرة *** الحد والموضوع ثم الثمره

زفضلــــه ونســــبته والـــواضع *** والإسم الإستمداد حكم الشارع

مسائل والبعض بالبعض إكتفى *** ومن درى الجميع حاز الشرف

حُرِرَت من قِبل في الأربعاء، 16 أيلول 2015
--------

​أَصْلُ عِبَارَةِ (المَوْضُوْعُ فِيْهِ إِنَّ)

يُقَالُ أَنَّ أَصْلَ الْعِبَارَةِ يَرْجِعُ إِلى رِوَايَةٍ طَرِيْفَةٍ مَصْدُرُهَا مَدِيْنَةُ حَلَبَ، فَلَقَدْ هَرَبَ رَجُلٌ اسْمُهُ عَلِيٌّ بِنْ مُنْقِذٍ مِنْ المَدِيْنَةِ خَشْيَةَ أَنْ يَبْطِشَ بِهِ حَاكِمُهَا مَحْمُوْدٌ بِنْ مِرْدَاسٍ لِخِلَافٍ جَرَى بَيْنَهُمَا، فَأَوْعَزَ حَاكِمُ حَلَبَ إِلى كَاتِبِهِ أَنْ يَكْتُبَ إِلَى ابْنِ مُنْقِذٍ رِسَالَةً يُطَمْئِنُهُ فِيْهَا وَيَسْتَدْعِيْهِ لِلرُّجُوْعِ إِلَى حَلَبَ.

وَلَكِنَّ الْكَاتِبَ شَعَرَ بِأَنَّ حَاكِمَ حَلَبَ يَنْوِيْ الشَّرَّ بِعَلِيٍّ بِنْ مُنْقِذٍ، فَكَتَبَ لَهُ رِسَالَةً عَادِيَّةً جِدَّاً، وَلِكِنَّهُ أَوْرَدَ فِي نِهَايَتِهَا "إِنَّ شَاءَ اللهُ تَعَالَى" (بِتَشْدِيْدِ النُّوْنِ!)

فَأَدْرَكَ ابْنُ مُنْقِذٍ أَنَّ الكَاتِبَ يُحَذِّرُهُ حِيْنَمَا شَدَّدَ حَرْفَ النُّوْنِ، وَيُذَكِّرُهُ بِقَوْلِ اللهِ تَعَالَى: "إِنَّ الْمَلَأَ يَأْتَمِرُونَ بِكَ لِيَقْتُلُوكَ"، فَرَدَّ عَلَى رِسَالَةِ الْحَاكِمِ بِرِسَالَةٍ عَادِيَّةٍ يَشْكُرُهُ عَلَى أَفْضَالِهِ وَيُطَمْئِنُهُ عَلَى ثِقَتِهِ الشَّدِيْدَةِ بِهِ، وَخَتَمَهَا بِعِبَارَةِ: "إِنَّا الخَادِمُ المُقِرُّ بِالإِنْعَامِ".

فَفَطِنَ الكَاتِبُ إِلَى أَنَّ ابْنَ مُنْقِذٍ يَطْلُبُ مِنْهُ التَّنَبُهَ إِلَى قَوْلِهِ تَعَالَى: "إِنَّا لَنْ نَدْخُلَهَا أَبَدًا مَا دَامُوا فِيهَا"، وَعَلِمَ أَنَّ ابْنَ مُنْقِذٍ لَنْ يَعُوْدَ إِلَى حَلَبَ فِي ظِلِّ وُجُوْدِ حَاكِمِهَا مَحْمُوْد بِنْ مِرْدَاسٍ.


وَمِنْ هُنَا صَارَ اسْتِعْمَالُ (فِيْهَا إِنَّ) دَلَالَةً عَلَى الشَّكِّ وَوُجُوْدِ سُوْءِ نِيَّةٍ، وَاللهُ تَعَالَى أَعْلَمُ.

حُرِرَت من قِبل في الثلاثاء، 15 أيلول 2015
--------

جرير يهجو ........

ولدَ الأخيطلُ نسوة ٌ منْ تغلبٍ****هنَّ الخبائثُ بالخبيثِ غذينا


إنَّ الذي حرمَ المكارمِ تغلباً******جعلَ النبوة َ والخلافة َ فينا


هلْ تَملِكُونَ مِنَ المَشاعِرِ مَشعَراً،*******أوْ تَشْهَدُونَ مَعَ الأذَانِ أذِينَا


مضرٌ أبي وأبوُ الملوكِ فهلْ لكمْ*****يا خزرَ تغلبَ منْ أبٍ كأبينا


هذا ابن عَمّي في دِمَشْقَ خَلِيفَة ً،********لو شئتُ ساقكمُ إليَّ قطينا


=======================

جرير يهجو الاخطل

حُرِرَت من قِبل في الأحد، 13 أيلول 2015
--------

الفعل المُضعَّف

الفعل المُضعَّف هو الذي تشابهت عينه و لامه.

أهمية علوم الآلة في فهم و فقه الدين.


وَ(بَتَّ) قَطْعًا وَ(نَمَّ) وَاضْمُمَنَّ مَعَ الْـ **** ـلُزُومِ فِي (امْرُرْ بِهِ) وَ(جَلَّ) مِثْلُ جَلاَ.


(هَبَّتْ) وَ(ذَرَّتْ) وَ(أَجَّ) (كَرَّ) (هَمَّ) بِهِ **** وَ(عَمَّ) (زَمَّ) وَ(سَحَّ) (مَلَّ) أَيْ ذَمَلاَ.


وَ(أَلَّ) لَمْعًا وَصَرْخًا (شَكَّ) (أَبَّ) (وَشَدْ **** دَ) أَيْ عَدَا (شَقَّ) (خَشَّ) (غَلَّ) أيْ دَخَلاَ.

وَ(قَشَّ) قَوْمٌ، عَلَيْهِ اللَّيْلُ (جَنَّ) وَ(رَشْ **** شَ) الْمُزْنُ (طَشَّ) وَ(ثَلَّ) أَصْلُهُ ثَلَلاَ.


أَيْ رَاثَ، (طَلَّ) دَمٌ (خَبَّ) الْحِصَانُ وَنَبْـ **** ـتٌ (كَمَّ) نَخْلٌ وَ(عَسَّتْ) نَاقَةٌ بِخَلاَ.

قَسَّتْ، كَذَا وَعِ وَجْهَيْ (صَدَّ) (أَتَّ) وَ(خَرْ **** رَ) الصَّلْدُ (حَدَّتْ) وَ(ثَرَّتْ) (جَدَّ) مَنْ عَمِلاَ.


(تَرَّتْ) وَ(طَرَّتْ) وَ(دَرَّتْ) (جَمَّ) (شَبَّ) حِصَا **** نٌ (عَنَّ) (فَحَّتْ) وَ(شَذَّ) (شَحَّ) أَيْ بَخِلاَ.


{من نظم لامية الأفعال لابن مالك}

دروس شرح موطأ مالك للشيخ الدكتور سعيد الكملي حفظه الله و نفع به.

حُرِرَت من قِبل في الأربعاء، 09 أيلول 2015
--------

الى ليلاي

أين مني انتِ يا سلطان روحي .. والتي اذكرها عنـد الرقــادِ
والتي اشتاقها في كل يومٍ .. مع ضوء الفجر او عنـد الســوادِ
والتيُّ اعْرَفَّهَا مِنْ الِفْ شخصٍّ .. وأرى صورتها في كل وادي
آه يا ليْلى فؤاديْ مُتْعبٌ .. ليتكي قربي لـكي يشــفى فــؤادي
كتبتها يوم الخميس

13-8-2015

حُرِرَت من قِبل في الخميس، 20 آب 2015
--------