الزوجة الصالحة

الزوجة الصالحة

.
.




الزوجة الصالحة خير متاع في الحياة هبة من هبات المولى عز وجل اجمل واعظم كنز وهبه الله لكل ابن ادم وكنز لايقدر بثمن فهي خير متاع الحياة الدنيا خير صديق وخير رفيق احلى مافي الكون سند في الحياة تزيد قيمتها كالذهب كل ماتقادم عمره كالالماس تصقلها خبرة الحياة فتزيد لمعاناً واشراقاً ونضارة تتوهج كالشمس لاتكل ولاتمل تعطي ولا تتعب تعمل بصمت وتؤثر غيرها على نفسها وتنساها في سبيل عائلتها نبع من الاخلاص ونهر من التضحية والأيثار ملاذ امن وسند منيع في وجه المشاكل كلمة شكر لاتكفي في حقها فهي مثال واضح لللأيثار والتضحية والاخلاص والوفاء وكتاب متحرك لكافة اشكال الاخلاق الحميدة والقيم العالية وهي نجم مضيئ يستضيء به الرجل طوال عمره وبغيرها يبيت في ظلام دامس ووحدة قاتلة فهي شمسه الساطعة وقمره المنير و ملكة بيته ومستودع اسراره وراعية شؤونه وام أولاده والمدرسة الاولى التي يخرج منها افضل شباب المجتمع واحسنهم واكثرهم فائدة للامة في كل مكان وزمان .فلها منا كل الشكر والتقدير والعرفان والامتنان لمعروفها الجميل وعملها الدؤوب واللهم لاتحرم احد من عبادك الزوجة الصالحة وارزقها لكل عبادك يارب العالمين .
.
.




من وحي الحياة بقلم احسان الصالحي

حُرِرَت من قِبل في الثلاثاء، 29 أيلول 2015

لا يوجد تعليقات، كُن أول من يكتب تعليقاً..
الرجاء تسجيل الدخول للتعليق