كتاب الفنون

كان لشيخ الحنابلة العلّامة وصاحب التصانيف فريد فنّه وإمام عصره الإمام " أبو الوفاء علي بن عقيل " مؤلف اسمه ( كتاب الفنون ) ، كتاب كبيرٌ جداً ، بلغ 800 مجلد!! ، فيه فوائد كثيرة في الوعظ والتفسير والفقه والأصول ، والنحو واللغة والشعر والتاريخ والحكايات وفيه مناظراته ومجالسه التي وقعت له وخواطره ونتائج فكره قيَّدها فيه. قال عنه الذهبي : " لم يُصنف في الدنيا أكبر من هذا الكتاب ." ، وقال المؤرخ العثماني حاجي خليفة : " كتاب الفنون لعلي بن عقيل البغدادي المتوفى سنة ( 513هـ ) جمع فيه ازيد من أربعمائة فن!! ".


لا تنسوا عبدالله " ياقوت " من صالح الدعاء .
تابعوني على فيسبوك : ياقوت هداه الله

حُرِرَت من قِبل في الثلاثاء، 04 آب 2015

لا يوجد تعليقات، كُن أول من يكتب تعليقاً..
الرجاء تسجيل الدخول للتعليق