لِعَينيك سأرسم اسمك بعنوان قصيدة

كلما اشتَقُتك عمّدت القمر بعنّات الخيزران ..
في حضرة روحك سأفتح عيني لتضُم نظراتي ظِلُك ..
لِعَينيك سأرسم اسمك بعنوان قصيدة ، وأختمه بسكون القبل ..
وأجمع ما تبقى من عقارب الشوق ، وأنسج ثوب لقيآك ..

بيسار

حُرِرَت من قِبل في الخميس، 19 شباط 2015

لا يوجد تعليقات، كُن أول من يكتب تعليقاً..
الرجاء تسجيل الدخول للتعليق