لقى الأعين

وإذا إلتَقت عينُ الخَليلِ خَليلُها

وَسَطَ الحُشودِ فليسَ للنُطـقِ ثمَنُ !
تَكفي تعابيرُ الوجُوهِ كَأنها
أنهارُ شَوقٍ فَاضَ من كُثرِ الشَجنِ !

حُرِرَت من قِبل في الثلاثاء، 01 كانون الأول 2015

لا يوجد تعليقات، كُن أول من يكتب تعليقاً..
الرجاء تسجيل الدخول للتعليق