ما جاء في ذكر مدينة سرت

الوسائط:

يقول البكري في كتابه المسالك والممالك عن ذكر مدينة سرت : " وهي مدينة كبيرة على سيف البحر ، عليها سور طوب وبها جامع وحمّام وأسواق ، ولها ثلاثة أبواب قبلي وجوفي وباب صغير إلى البحر ليس حولها أرباض ، ولهم نخل وبساتين وآبار عذبة وجباب كثيرة ، وذبائحهم المعز ولحمانها عذبة طيّبة ليس يؤكل بطريق مصر أطيب من لحومها . وأهل سرت من أحسن خلق الله خلقا وأسوأهم معاملة لاَ يبيعون ولا يبتاعون إلّا بسعر قد اتّفق جميعهم عليه ، وربّما نزل المركب بساحلهم موسوقا بالزّيت ، وهم أحوج الناس إليه ، فيعمدون إلى الزقاق الفارغة فينفخونها ويوكونها ثمّ يصفّونها في حوانيتهم وأفنيتهم ليرى أهل المركب أن الزيت عندهم كثير بائر ، فلو أقام أهل المركب عندهم ما شاء الله أن يقيموا ما باعوا منهم إلّا على حكمهم " . ولهم كلام يتراطنون به ليس بعربي ولا عجمي ولا بربري ولا قبطي لا يعرفه غيرهم .


لا تنسوا عبدالله " ياقوت " من صالح الدعاء

حُرِرَت من قِبل في الثلاثاء، 14 نيسان 2015

لا يوجد تعليقات، كُن أول من يكتب تعليقاً..
الرجاء تسجيل الدخول للتعليق