مذهب العرب في التسمية قبل الإسلام

قال الجاحظ ( 159 هـ - 255 هـ ) في كتابه ( الحيوان ) : " والعرب إنّما كانت تسمّي بكلبٍ ، وحمار ، وحجرٍ ، وجعل ، وحنظلة ، وقرد ، على التفاؤل بذلك!!. وكان الرجل إذا ولد له ذكر خرج يتعرّض لزجر الطير والفأل ، فإن سمع إنسانا يقول حجرا ، أو رأى حجرا سمّى ابنه به وتفاءل فيه الشدّة والصلابة ، والبقاء والصبر ، وأنّه يُحطّم ما لقى. وكذلك إن سمع إنسانا يقول ذئبا أو رأى ذئبا ، تأوّل فيه الفطنة والخبّ والمكر والكسب. وإن كان حمارا تأوّل فيه طول العمر والوقاحة والقوّة والجَلَد. وإن كان كلبا تأوّل فيه الحراسة واليقظة وبُعدَ الصوت ، والكسب وغير ذلك.


لا تنسوا عبدالله " ياقوت " من صالح الدعاء .

تابعوني على فيسبوك : ياقوت هداه الله

حُرِرَت من قِبل في الجمعة، 24 تموز 2015

لا يوجد تعليقات، كُن أول من يكتب تعليقاً..
الرجاء تسجيل الدخول للتعليق