مقتطفات من معركة عين جالوت

مقطفات من معركة عين جالوت : " وشاهد قطز - رحمه الله - المعاناة التي تعيشها ميسرة المسلمين ، فدفع إليها بقوات احتياطية ، ولكن الضغط التتري استمر ، وبدأ بعض المسلمين يشعر بصعوبة الموقف ، ولعلَّ بعضهم أصبح يشك في النصر ، ولا ننسى السمعة المرعبة لجيش التتار الذي قيل عنه إنه لا يهزم. هنا لم يجد قطز رحمه الله إلا حلاًّ واحدًا لا بديل له ، لا بد أن ينزل بنفسه - رحمه الله - إلى ساحة القتال ، لقد ألقى بخوذته على الأرض ؛ تعبيرًا عن اشتياقه للشهادة ، وعدم خوفه من الموت ، وأطلق صيحته الشهيرة التي قلبت الموازين في أرض المعركة ، لقد صرخ قطز - رحمه الله - بأعلى صوته : واإسلاماه ، واإسلاماه!! وألقى بنفسه - رحمه الله - وسط الأمواج المتلاطمة من البشر. وفوجئ الجنود بوجود القائد الملك المظفر قطز رحمه الله في وسطهم ، يعاني مما يعانون ، ويشعر بما يشعرون ، ويقاتل كما يقاتلون ؛ إنها ليست هجمة على ذواتهم ، إنها هجمة على الإسلام. واشتعل القتال في سهل عين جالوت ، وعلا صوت تكبير المجاهدين على كل شيء ، ولجأ المسلمون بصدقٍ إلى ربهم في هذا اليوم المجيد من شهر رمضان. وقاتل قطز رحمه الله والمسلمين قتالا عجيبا!! ثم صوَّب أحد التتر سهمه نحو قطز رحمه الله فأخطأه ، ولكنه أصاب الفرس الذي كان يركب عليه قطز فقُتل الفرسُ من ساعته ، فترجَّل قطز رحمه الله على الأرض ، وقاتل ماشيًا لا خيل له!! وما تردد ، وما نَكصَ على عقبيه ، وما حرص على حياته رحمه الله. وبدأت الكفة - بفضل الله - تميل من جديد لصالح المسلمين ، وارتدَّ الضغط على جيش التتار ، وأطبق المسلمون الدائرة تدريجيًّا على التتار .. {وَكَانَ يَوْمًا عَلَى الْكَافِرِينَ عَسِيرًا} وتقدم أمير من أمراء المماليك المهرة في القتال وهو جمال الدين آقوش الشمس رحمه الله ، وهو من مماليك الناصر يوسف الأيوبي ، وقد ترك الناصر لما رأى تخاذله وانضم إلى جيش قطز ، وأبلى بلاءً حسنًا في القتال ، واخترق الصفوف التترية وانغمس في حملة صادقة موفَّقة حتى وصل في انغماسه إلى (كتبغا) قائد التتار!! ورفع البطل المسلم سيفه ، وأهوى بكل قوته على رقبة الطاغية المتكبر كتبغا ، وطارت الرأس المتكبرة في أرض القتال ، وسقط زعيم التتار ، وبسقوطه سقطت كل عزيمة عند جيش التتار وكان نصر الله " .


لا تنسوا عبدالله " ياقوت " من صالح الدعاء .

حُرِرَت من قِبل في الثلاثاء، 26 أيار 2015

لا يوجد تعليقات، كُن أول من يكتب تعليقاً..
الرجاء تسجيل الدخول للتعليق